الحكومة من منظور البرلمان قبل التقرير النصف سنوي الثاني.. استياء الأعضاء من الأداء.. «لجنة الصناعة»: فشلت في السيطرة على التضخم.. «موازنة النواب»: فشلت في الملفات الخدمية والقرارات الاقتصادية الحسنة

0
3

«صناعة البرلمان»: الحكومة فشلت في السيطرة على التضخم وخلق فرص عمل للشباب«صحة البرلمان»:الحكومة وضعت خطة لتطوير المنظومة ولم تنفذ بعدلم تستطع السيطرة على الأسعار وحماية محدودي الدخل«موازنة البرلمان»: الحكومة فشلت في الملفات الخدمية.. والقرارات الاقتصادية أهم ما يحسب لها
عبر أعضاء مجلس النواب من مختلف اللجان عن استيائهم من الأداء العام للحكومة، حيث إنها لم تحقق الكثير من المطلوب منها بالقضايا والملفات المختلفة،مشددين علي أن الملفات الخدمية الخاصة بالتعليم والصحة والسيطرة علي الأسعار من أكبر إخفاقات الحكومة حيث أنها كان يتطلب منها المزيد من الجهد المبذول إزاء هذه القضايا.
ومن المقرر أن تنتهي الحكومة من إعداد تقريرها نصف السنوي الثاني، تمهيدا لتقديمه للبرلمان نهاية شهر يوليو المقبل، والذى تعده وزارة التخطيط حاليا بالتعاون مع مختلف الوزارات.
في البداية قال النائب محمد زكريا وكيل لجنة الصناعة بمجلس النواب، إن مؤشر أداء الحكومة في الفترة الأخيرة ليس جيد، بالأخص في الملفات الخدمية، موضحًا أن الحكومة لم تستطع السيطرة على التضخم في الدولة حيث أن الأسعار ارتفعت بشكل كبير بعد انخفاض قيمة الجنيه.
وأضاف "زكريا" في تصريحات لـ "صدى البلد"، أن الحكومة فشلت أيضًا في خلق وظائف حقيقية للشباب علي أرض الواقع، مشيرًا إلي أن كل ما قامت به الحكومة هو في تشغيل الشباب هو وعود ولم تتح الفرص الحقيقية، مؤكدًا أن الأجندة الخاصة بالحكومة التي كانت مطالبة بها خلال الفترة السابقة لم تقوم بإنجاز إلا القليل منها ولم يتم تنفيذها إلي الآن.
وتابع وكيل لجنة الصناعة بالبرلمان إن الحكومة كانت قد أكدت أن تحرير سعر صرف الدولار وتعويم الجنيه والموافقة على الشروط صندوق النقد الدولي لأخذ قرض من صندوق النقد الدولي له آثار اقتصادية كبيرة ونتائج علي أرض الواقع، مشيرًا إلى أن المواطن حتى الآن لم يشعر بتحسن اقتصادي بل أن قرارات الإصلاح الاقتصادي أدت لإرتفاع الأسعار علي المواطن البسيط.
كما قال النائب أيمن أبو العلا وكيل لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، إن الحكومة في الفترة الماضية في الملف الخاص بالصحة وتطوير المنظومة الصحية، قامت بوضع في الموازنة العامة للعام الجديد خطة التطوير المستدامة لتطوير منظومة الصحة، ولكنها لم تنفذ على أرض الواقع تطوير ملموسا في الصحة إلي الآن ومن المنتظر أن يتم التطوير في الشهور المقبلة.
وأضاف "أبو العلا" في تصريحات لـ "صدى البلد" أن أداء الحكومة بشكل عام لم تستطع السيطرة علي الأسعار في الأسواق وهو ما يحمل المواطن محدود الدخل حمل إضافي، مشيرًا إلي أن الاستثمار لم يتواجد بشكل جيد في مصر إلي الآن ونحن في انتظار تواجده بشكل أكبر بعد إصدار اللائحة التنفيذية للقانون.
وأكد وكيل لجنة الشئون الصحية بالبرلمان، أن الحكومة لم تنجح في ملف السياحة وحيث أنها فشلت في جذب السياح إلي مصر والتسويق بشكل جيد للسياحة خلال الفترة السابقة، متابعًا أن الحكومة نجحت في السيطرة علي انقطاع الكهرباء بشكل جيد وتطوير محطات الكهرباء والطاقة.
ومن جانبه قال النائب ياسر عمر وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، إن أداء الحكومة برئاسة المهندس شريف إسماعيل في الفترة السابقة كان جيد في بعض الملفات بينما تأخرت في البعض الآخر، مشيرًا إلي أن الحكومة نجحت من الجانب الاقتصادي خلال قرارات الإصلاح الاقتصادي التي اتخذتها الحكومة، وهو ما انعكس بمؤشرات أولية جيدة من خلال زيادة المخزون الاستراتيجي للدولة، موضحًا أنه لم يلمس النتائج علي الأرض الواقعية بعد.
وتابع "عمر" في تصريحات لـ "صدي البلد" إن الملفات الخدمية الخاصة بالصحة والتعليم بها تقصير من الحكومة من جانب التطوير في النظام بشكل عام، موضحًا أن منظومة التعليم استطاعت أن تتغلب على الغش في الثانوية العامة وهو ما يحسب لها إلى أنها فشلت إلى الآن في تطوير منظومة التعليم بالكامل، كما أن المستشفيات بحاجة إلى تطوير وتطوير منظمة الصحة بالكامل.
وأضاف وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، أن الاستثمار يحتاج إلى المزيد من الوقت ليكون هناك استثمار حقيقي من الخارج في مصر، مشيرًا إلى أنه على الحكومة إصدار اللائحة التنفيذية لقانون الاستثمار في أسرع وقت، موضحًا أن تطبيق القانون بشكل جيد سوف يأخذ وقتا من 5 أو 6 شهور بعد إصدار اللائحة التنفيذية لذلك يجب السرعة في تطبيقه لضم المستثمرين الأجانب.المصدر: وكالات

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here