إيفانكا ترامب تعلن تضامنها مع المسلمين ضحايا حادث «فينسبري بارك»

0
16

أعربت نجلة الرئيس الأمريكي، ومستشارته الرئاسية، إيفانكا ترامب، عن تضامنها مع ضحايا الهجوم الإرهابي على مسجد «فينسبري بارك» في العاصمة البريطانية لندن، في تغريدة على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر».
وقالت «إيفانكا» في تغريدة نشرتها أمس الاثنين، على حسابها الموثق: «أرسل الحب والصلوات إلى ضحايا مسجد فينسبري بارك، وعلينا أن نقف متحدين ضد الكراهية والتطرف في جميع أشكاله البشعة»
وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت، قد أعلنت إدانة الولايات المتحدة الحادث العنصري في بريطانيا ضد المسلمين، قائلة: إن «الولايات المتحدة تدين بشدة الهجوم الذي وقع بالأمس واستهدف على ما يبدو مؤمنين مسلمين في لندن»
وأضافت «نعبر عن تعاطفنا مع عائلات الضحايا وأقاربهم ونتمنى الشفاء العاجل للجرحى»
ووقع هجوم لندن في الساعات الاولى من صباح يوم امس حيث صدمت شاحنة عددا من المصلين المسلمين في ساحة بالقرب من مسجد «فينسبري بارك» بالعاصمة لندن، بعد أن فرغوا من أداء الصلاة، ما أسفر عن مقتل شخص وإصابة عشرة آخرين
وأعلنت الشرطة البريطانية عن اعتقالها لمنفذ الحادث مضيفة أن الحادث إرهابي، دون اي إشارة إلى وجود مشاعر كراهية لدى البعض ضد المسلمين، فيما أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية عن ضرورة محاربة الإسلاموفوبيا.
وترأست «ماي» اجتماعا طارئا بعد عملية الدهس شمال لندن، وقالت في بيان لها، إن «الشرطة تحقق في الحادث باعتباره هجوما إرهابيًا محتملا» مؤكدة أن مشاعرها مع جميع المصابين، واصفة الحادثة بأنه «حادث رهيب».المصدر: وكالات

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here